-->

القائمة الرئيسية

الصفحات

إليك الحل / أسباب التبول الليلي والتأتأة في الكلام والمشاكسة عند الأطفال

إليك الحل / أسباب التبول الليلي والتأتأة في الكلام والمشاكسة عند الأطفال

إليك الحل / أسباب التبول الليلي والتأتأة في الكلام والمشاكسة عند الأطفال 


عندما يقع بيننا وبين الطفل حوار , يتأخر ردة فعله فنرى ردة فعله بعد ساعة , واحيانا بعد يوم , ليس لديه برامج كيف يتعامل مع الأفعال , فالطفل عنده حصيلة ضعيفة جداً  من ردود الأفعال حيث انها لم تكبر بعد , ليس لديهم اختيارات او طرق  للرد , فالطفل قد يقهر او يعاقب او يحرم من شيء ولا يستطيع الرد , بل ردة فعله بسيطة جداً قد تكون البكاء , لكن ليست هذه هي  ردة الفعل الحقيقية ,  فتأتي ردة الفعل الحقيقية في الليل اما يمرض او يتبول , أو يتأتأ في الكلام ,

أو قد تأتي ردة فعله بعد أسبوع حينما يأتي موعد زيارة الضيوف , فتأتي ردة الفعل الحقيقية بالمشاكسه او منعهم من دخول المنزل , فالطفل تكون ردة فعله طويله , يرد بعد ساعة او يومين او أسبوع , ليس مثل المراهق يرد في نفس اللحظة يغضب او يخرج من البيت , او يتمرض أو يرفض الذهاب الى المدرسة , في نفس اللحظة يوصل ماعنده عكس الطفل ,

إظافة للتركيز , فالطفل معروف ان عنده حركة زائدة , يتحرك يلعب ولا يستطيع الجلوس , حيث أن تركيزه ضعيف لا يستطيع التركيز لعشر دقائق ابداً ,  فكيف اذا نتعامل مع بعض السلوكيات التي تأتي من الطفل.


أسباب التبول اللاإرادي عند الأطفال المفاجئ


اذا فالتبول الليلي او اللاارادي المفاجئ عند الاطفال , قد يكون سببه ردة فعل متأخرة لموقف تعرض له الطفل مثل :

  • السخرية
  • الضرب
  • الخوف
  • التهديد


كيف نتعامل مع التأتأه او التبول الليلي او المشاكسة


أولاً/

بعض الاباء والأمهات عندما يرون اطفالهم يكبرون , سواً خشونة الصوت او زيادة الوزن او بروز الصدر عند البنت وغير ذلك , تبدأ السخرية , بدافع الضحك او غيرها , فهذه السخريه من الجسم او اللباس , تجعل الطفل يفقد ما يسمى بالتقدير الذاتي , فأحد المشاكل الأساسية تبدأ من السخرية التي يتعرض لها الطفل اثناء التغيرات الجسميه , ويقاس ذلك على الاطفال نسخر منه ونضحك وندع من حوله يضحكون عليه , لذلك لا سخريه ابداً , وانما نعتبر  هذه التغيرات التي تظهر على الاطفال علو شخصية , لينمو تقديره الذاتي بنفسه .

والمشاعر والعواطف ايضاً موجودة داخل الأسرة , ويشعر الطفل داخلها انا ذات واحدة , وبالتالي لو تعرض من المحيط الخارجي سواً اقارب او من المدرسة الى السخرية , وبالمقابل كانت  هناك قنوات مفتوحه من الحوار  وحدتني عن هذه السخرية , بالمقابل سيجد مني نوع من الإعتزاز والإفتخار بهذه التغيرات , فهذا يمحي سخرية غيره ,لإننا اسرته والأكثر قرباً منه فنجن الأغلبية بالنسبة اليه , والقوة عندنا أكثر من غيرنا , فإذا كان الغير يسخرون من طفلي فأنا بمدحي لإبني اتغلب وامحو هذه السخرية .

ثانياً /

ينبغي علينا توجيه أطفالنا , كيف يمارسون عاداتهم اليوميه , بمعنى كيف يقضون وقت الفراغ , لا نترك أطفالنا يتعاملون مع الفراغ هكذا  من تلقاء أنفسهم ,  وإنما ينبغي أن يُعلم الطفل كيف يقضي وقت فراغه , فالرياضة ينبغي ان تكون برنامج أساسي جداً ,  من البرامج التي تملأ وقتأ مهماً أو حيزاً من أوقات الأطفال , وبنفس الوقت يملأ بالهوايه ,  فقد تكون الرياضة هواية , قد يكون النادي العلمي هواية ,  قد تكون ايضا اندية التعلم للكلام والخطابة هواية ,  لإن وقت الفراغ إذا لم يُهتم به في مرحلة الطفلولة , قد يكون سبب من أسباب بداية التمرد بشكل أو اخر .

وهذه الأساليب هي من أهم الأساسيات للإهتمام بنفسة الطفل ليحترم ذاته , ويستقيم بنفسه وعقله , وكي نؤهله ليصبح فرد متزن نفسياً وعقلياً .

أنا وطفلي 
هل اعجبك الموضوع :
مدونة Anawatefle تهتم بشؤون الطفل والمرأة والطبخ تقدم كل محتوى مفيد وصادق https://www.anawatefle.com/

تعليقات

التنقل السريع