-->

القائمة الرئيسية

الصفحات

حكاية بسنت خالد ضحية الصور المفبركة، ومفاجأة يكشف عليها والدها!

قصة بسنت خالد ضحية الصور المفبركة, ماذا قال والدها؟

قصة بسنت خالد
بسنت خالد ضحية الصور المفبركة


 بسنت خالد فتاة محافظة الغربية كفر الزيات عندها 17 سنه فى الصف الثانى الثانوى الأزهرى تحفظ القرءان الكريم وعلى خلق .

 إنتحرت بإبتلاع حبة الغله السامه بعد سوء حالتها النفسية ووصولها للإكتئاب بسبب إبتزاز شابين لها بصور فوتوشوب مفبركه متركبه وجهها على جسم أخر مع أحد شباب قريتها كفر يعقوب التابعه لمركز كفر الزيات .


وكان بهدف مقابلتها ومواعدتها بعلاقه غير شرعيه رفضت  قام الشاب بنشر الصور والفيديوهات علي شباب وأهل القرية .


أخفت الابنه على الأم المصابه بلجلطه وجاء الأب من صلاة الجمعة بعدما شاهد الصور والفيديو وهو فى حاله عصبيه سيئه وقاما بمواجهة ابنته الذى نفت هذا ودققت الأم فى الصور واتضح لهم جميعا برائتها .


دخلت الفتاه صلت صلاة الجمعة وتركت رساله ورقية مكتوب فيها 


"ماما ياريت تفهميني انا مش البنت دي احلفلك أن دي متركبة و الله العظيم مش انا، و قسما بالله مش انا، انا يا ماما بنت صغيرة ما استاهيلش كل اللي بيحصل ده، انا جالى اكتئاب بجد، انا يا ماما مش قادرة انا بتخنق، تعبت بجد… مش انا حرام عليكم انا متربية احسن تربية"


 لم تستطيع تحمل الأقاويل والمضايقات وكلام الماره الجانبى والنظرات سائت حالتها النفسيه ووصلت للاكتئاب واقدمت على الانتحار حاولوا إنقاذها لكنها توفت تانى يوم لها فى المستشفى بعد محاولات لإنقاذها لكن بلا جدوى .


حرر محضر بالواقعة وجارى البحث عن الشابان أحدهما 19 عام و الآخر 20 عام . وتم القبض عليهم ..


فيما قال والد ضحية الابتزاز الشابة بسنت، قال إنه عندما شاهد الصور واجه ابنته برفق لكنه وجدها منهارة، "كان في مدرس بتاخد عنده درس وهي شاطرة، المدرس قالها أنتي بقيتي مشهورة عالميا زي الراقصين دول، وروحت منهارة من الدرس يوم الجمعة"  وعندما ذهب للصلاة اخبروه بأمر انتحارها، و"إحنا في الطريق قالتي مش صوري وأنت عارف أخلاقي والناس دول بيستفزوني”.


كما أشار إلى أن الجواب المتداول تركته ابنته في المنزل قبل الانتحار، لكنهم عثروا عليه ثاني يوم لها في المستشفى بعدما تحسنت صحتها بعض الشيء وقرأته أمها، لكن حالتها تدهورت ثم توفت. 




 

هل اعجبك الموضوع :
مدونة Anawatefle تهتم بشؤون الطفل والمرأة والطبخ تقدم كل محتوى مفيد وصادق https://www.anawatefle.com/

تعليقات

التنقل السريع